بيان إدانة للنقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) بإقليم بولمان

بيان إدانة
27 نونبر 2012

التعليم ،والتصدي لكل من تسول له نفسه الدوس عليها، وأمام ما تعرض له: ذ عبد المنعم دباجي الحارس العام للخارجية بالثانوية الإعدادية القاضي عياض بميسور من اعتداء آثم على يد احد المهلوسين ،وما سببه ذلك من أثار نفسية على نفسيته وما لحقه من أضرار جسدية.فإننا ندين وبشدة هذا السلوك ونعتبره تجاوزا لكل الأخلاقيات الإنسانية،واعتداء صريحا على كل الجسم التعليمي.كما نؤكد للجميع ،ومن منطق حرصنا على حماية كرامة جميع العاملين بقطاع التربية ما يلي:

  • وجوب إعادة الاعتبار لكافة نساء ورجال التربية والتعليم بالإقليم في شخص ذ عبد المنعم دباجي.
  • التطبيق الحرفي للمساطر القانونية في هذه النازلة وجعل المعتدي عبرة لمن يعتبر.
  • الاشادة بمواقف المساندة والتضامن للإطارات التقدمية والجسم الاداري بمختلف المؤسسات التعليمية (المديرين – الحراس العامين – النظار… ).
  • ضرورة تفعيل الدورية المشتركة بين وزارة الداخلية ووزارة التربية الوطنية.
  • التضامن اللامشروط و المساندة المطلقة للبرنامج النضالي المسطر من طرف الجمعية الوطنية لمديرات ومديري الثانويات العمومية بالمغرب فرع اقليم بولمان و الجمعية الوطنية للحراس العامين و النظار و مديري الدراسة فرع اقليم بولمان.

عاشت النقابة الوطنية للتعليم ف-د-ش صامدة مناضلة
المكتب المحلي

Advertisements